عاجــــــــل : البرلمان الإيطالي يصوت لصالح الاعتراف بالدولة الفلسطينية

عاجــــــــل : البرلمان الإيطالي يصوت لصالح الاعتراف بالدولة الفلسطينية

رحبت الرئاسة الفلسطينية بقرار البرلمان الإيطالي الاعتراف بدولة فلسطين، والذي أقره الجمعة 27 فبراير/ شباط.

وذكرت الرئاسة، في بيان لها أن “هذا القرار الشجاع من قبل البرلمان الإيطالي سيدعم المسيرة السلمية ويعزز فرص السلام وإنقاذ حل الدولتين المدعوم من قبل المجتمع الدولي”.

وأعربت عن أملها بأن تحول الحكومة الإيطالية دعوة البرلمان الإيطالي إلى اعتراف كامل بالدولة الفلسطينية.

من جانبه رحب وزير الخارجية الفلسطينية رياض المالكي بتصويت البرلمان الإيطالي بالإجماع على مشروع القرار.

وقالت وزارة الخارجية في بيان: يأتي هذا التصويت، بعد الجهود الحثيثة التي بذلتها الأحزاب الإيطالية المختلفة وعلى رأسها الحزب الديمقراطي الحاكم والأحزاب اليسارية لطرح المشروع في البرلمان الإيطالي.

وأضافت “يعكس هذا التصويت بالإجماع، التوافق الموجود بين كافة المكونات الحزبية الإيطالية حول الموقف من القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة، ويعكس أيضا وقوف الشعوب والبرلمانات الأوروبية بجانب الحق والعدل اتجاه حقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة”.

وكان البرلمان الإيطالي صوت الجمعة لصالح الاعتراف بالدولة الفلسطينية. ودعم القرار 300 عضو في البرلمان.

ورغم رمزية القرار، إلا أنه يشير إلى درجة اليأس الأوروبي من مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وأعلن وزير الخارجية الإيطالي، باولو جينتيلوني أن روما تؤيد تصويت البرلمان لصالح الاعتراف بفلسطين، مشيرا في الوقت ذاته إلى دعم الجهود لاستئناف المفاوضات. وشدد وزير الخارجية الإيطالي على أن سياسة حكومته بشأن ملف الشرق الأوسط ترتكز إلى حل الدولتين.

السلطة الرابعة : وكالات

شارك