السلطة الرابعة : غرفة عمليات بركان الفرات تصدر بيان للرأي العام .سوريا نحو دولة مدنية ديموقراطية !

السلطة الرابعة : غرفة عمليات بركان الفرات تصدر بيان للرأي العام .سوريا نحو دولة مدنية ديموقراطية !

من المعلوم أن غرفة بركان الفرات رصفت أرضيتها التأسيسية على أسس القيم التشاركية بين
المكونات السورية المتجسدة في أخوة الشعوب وتعزيز اللحمة الوطنية السورية، ورفع القيم
المواطنة والحقوق الجماعية ضمن دولة سورية ديمقراطية حرة ومتنوعة. بهدف مقارعة تنظيم داعش
المتربع على تراب وطننا الغالي إلى جانب نظام الأسد الذي يزاول القتل والقمع على طول ربوع
الوطن.
ونظراً لقيام جماعتين متواجدتين في كوباني بالقيام جملة من سلوكيات منافية تماماً للأهداف القيم التي تجسدها الجيش الحر و بركان الفرات و قيم الثورة السورية
. ونحص بالذكر من قبل جماعة جند الحرمين وجماعة ظاظا، حيث رفض هذه الجماعتين في الانخراط
على الجبهات العسكرية الساخنة ضد وحشية داعش، واستفردوا بدلاً من ذلك بإرتكاب انتهاكات سافرة
متمثلة في الاستيلاء على الأملاك العامة و الخاصة عبر عمليات النهب والسرقة الممنهجة ضد
الأهالي،حيث رفضو المشاركة في معارك تحرير تل ابيض و عين عيسى وقد رابطو هناك ليومين فقط سرقو
وقتها العديد من السيارات و الاغنام و الذهب وقامت بركان الفرات وقتها بأعادة تلك الاموال و
تنبيههم اكثر من 3 مرات ولكنهم استمرو بعملهم و في اثناء مشاركة فصائل بركان الفرات في اشد
المعارك كان هذين الفصيلين يجلسون على ضفاف نهر الفرات رافضين مؤازرة قوات بركان الفرات في
الجبهات إضافة إلى الدخول في العلاقات المشبوهة مع الأطراف المضادة لحقيقة الثورة السورية
ومبادئ بركان الفرات المعلنة للرأي العام، وخاصة أن حماية أهلنا ضد الانتهاكات الوحشية،
وعمليات السرقة الموصوفة، والحفاظ على الممتلكات العامة، إضافة إلى عدم السماح للجهات
المشبوهة الخارجية بتوظيف الأدوات الداخلية الشاذة المطعونة في قيمها الأخلاقية والحقوقية
الهادفة إلى ممارسة أجندات مشينة بحق أهلنا الذي كرسنا أنفسنا لحمايتهم بصرف النظر عن طبيعة
هوياتهم المحلية، حيث يعد هذا الأمر من أولويات غرفة بركان الفرات ولا يمكن التهاون أو التساهل
مع هذه الخروقات السافرة تحت أي مبرر كان.

السلطة الرابعة : غرفة عمليات بركان الفرات
المكتب الاعلامي
20 – 7 – 2015

شارك