السلطة الرابعة : صور من بلادي : قبة السيار و أنهر مدينة دمشق و غوطتها ونبذة عن حي المهاجرين .

السلطة الرابعة : صور من بلادي : قبة السيار و أنهر مدينة دمشق و غوطتها ونبذة عن حي المهاجرين .

المهاجرون ودورهم في توسع حي المهاجرين.

هاجر إلى دمشق سكان من قوميات مختلفة في القرن التاسع عشر ، إذْ إن نشوء حي المهاجرين يدين بوجوده إلى أسباب تاريخية و هجرات متتالية ( كما يدل عليه اسمه ) .

ففي عام 1314هجرية الموافق 1895 للميلاد ، كانت محلة المهاجرين خالية تماماً من العمائر ، وكان بيت الداغستاني الأخير في جهة الغرب من دمشق في المكان المعروف اليوم ( بطلعة الباش كاتب عبد الحميد ) ، والذي تمر منه الطريق البرية الواصلة بين مدينة دمشق وبين مدينة بيروت ، مخترقة محلة المهاجرين وصولاً إلى قبّة السيّار الحالية .

وكان المسافرون يستريحون فيها ، أو يبيتون الليل عندها ، ثم يتابعون المسير إلى بيروت عن طريق دمر، فوادي بردى ، وذلك قبل أن تمديد سكك الخط الحديدي الحجازي في عام 1316هـجرية الموافق 1897 للميلاد عبر وادي بردى البديع .

وقد حدث تطور ملحوظ على مخطط مدينة دمشق العمراني في القرن التاسع عشر ، وبداية القرن العشرين ، فشمل مختلف الصُعُد ، فَشُقَّتْ طرق جديدة ؛ و وُسِّعتْ ، وجُددت أسواق قديمة وأُحدثت مناطق سكنية حديثة . 13177206_1155695297794187_4703576739825363228_n السلطة الرابعة : ماري سركوه : عن المؤرخ الأستاذ عماد الأرمشي

للاطلاع على احدث الابتكارات العصرية وافضل العروض التجارية اضغط على رابط الاعلان ادناه

شارك