السلطة الرابعة : فؤاد حميرة يرد على لؤي حسين حول  ” حثالات السنة  ” والآخير يستدرك !

السلطة الرابعة : فؤاد حميرة يرد على لؤي حسين حول ” حثالات السنة ” والآخير يستدرك !

تفاعلت صفحات التواصل بالردود الغاضبة على تصريحات لؤي حسين المتلاحقة حول معركة فك الحصار عن حلب ,حيث وصف مقاتلي الفصائل المسلحة ب ” حثالات ” السنة في منشوره على فيس بوك منتقداً تسمية معركة في حلب أطلق عليها “غزوة إبراهيم اليوسف ” واعتبرها معركة طائفيه حسب وصفه .

لؤي 2

 

تلاحقت منشورات لؤي بهذا الخصوص, حيث وصف في أحدها شبيحة وعناصر الأسد  ” بحثالة العلويين ” أيضاً .

لؤي

منشور ات لؤي اثارت موجة من الانتقادات على صفحات التواصل حيث كتب المعارض والسيناريست السوري فؤاد حميرة التالي :

فؤاد

إلى الصديق لؤي حسيبن الغالي
تحية طيبة
صديقي …إذا كنت تظن أن الديمقراطية ستشيد قصورها فور سقوط الاسد ، فأنت واهم – كي لا أقول ساذج- سياسيا …إسقاط النظام هو الدرس الأول في منهاج الديمقراطية .
ثانيا: إذا كنت تظن أن ثلاثمائة شاب قدموا أرواحهم في معارك حلب الأخيرة لأنهم حثالة …فهذا خلط مزدوج (فكري وأخلاقي) وهنا أحب أن أطمئن مخاوفك من الاسلاميين وهم أبناء البلد مثلك لهم الحق في طرح مشروعهم طالما أنهم يدحرون النظام وينتصرون عليه
لوضع الكلمة الأولى في منهاج الديمقراطية في البلد ….سيدي …ليس مطلوبا من الثائر أن يحمل شهادة دكتوراه في العلوم السياسية تحت إبطه …يكفيه أنه يحمل روحه على كفه …وعلينا كسياسيين أن نجد التفاسير والتحاليل الدقيقة لتحولاته وتوجهاته سواء وافقت هوى في فكرنا أم لم توافق .
أحيرا ..أقسم أني لا أقصد الغمز من قناتك ولا النيل من وطنيتك أبدا …هي همسة أرجو أنها تلاقي آذانا صاغية لديك .

السلطة الرابعة :  فيس بوك : فريق الرصد والمتابعة

شارك