السلطة الرابعة : ألمانيا : برلين تندد بـ “التصرف الهمجي” للنظام السوري في حلب !

السلطة الرابعة : ألمانيا : برلين تندد بـ “التصرف الهمجي” للنظام السوري في حلب !

نددت برلين بأقوى العبارات الغارات الجديدة على الأحياء الشرقية بمدينة حلب السورية. وطالبت بوقف ما وصفته “التصرف الهمجي للنظام السوري” الذي يعد “انتهاكا صارخا للقانون الدولي”. كما حملت روسيا مسؤولية تدهور الأوضاع هناك.

وطالبت الحكومة الألمانية روسيا مجددا ببذل جهود حثيثة لإنهاء الحرب في سوريا. وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت اليوم الاثنين (26 أيلول/ سبتمبر 2016) في برلين: “ننتظر من الجانب الروسي التحرك بالنظر إلى وقف العمليات القتالية. الكلمات وحدها لن تساعد المواطنين في حلب”.
وأضاف زايبرت أن موسكو مسؤولة عن الأوضاع في سوريا نظرا لدعمها العسكري الجوهري للنظام السوري. وذكر المتحدث أن ما وصفه بـ “التصرف الهمجي” للنظام السوري يعد انتهاكا صارخا للقانون الدولي، مضيفا أن الحكومة الألمانية تتبنى نفس تقدير الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون في ذلك الأمر.
وكان الأمين العام للأمم المتحدة ذكر أمس الأحد في نيويورك أن إلقاء القنابل الخارقة للملاجئ في حلب بسوريا يعد عملا “همجيا”، مطالبا بـ “بذل جهد أكبر لوضع حد للكابوس” في سوريا. وتساءل أمام الصحافيين فيما كان مجلس الأمن الدولي يعقد اجتماعا طارئا لمناقشة التصعيد في حلب “إلى متى سيسمح جميع من لهم تأثير (في النزاع السوري) باستمرار هذه الوحشية؟”.
وندد الأمين العام باستخدام قنابل قوية جدا تستطيع تدمير ملاجئ أو مستشفيات أقيمت تحت مبان في حلب، مذكرا بأن “القوانين الدولية واضحة والاستخدام المنهجي ومن دون تمييز لأسلحة في مناطق مكتظة هو جريمة حرب”. واعتبر أنه باستخدام هذه القنابل البالغة القوة، “فإن العنف بلغ درجات جديدة من الهمجية” في حلب.

السلطة الرابعة : DW : أ.ح/ح.ع.ح (د ب أ، أ ف ب)

شارك