السلطة الرابعة : فرنسا تريد تحقيقا دوليا في جرائم الحرب المحتملة في سوريا !

السلطة الرابعة : فرنسا تريد تحقيقا دوليا في جرائم الحرب المحتملة في سوريا !

قالت باريس إن الرئيس فرانسوا أولاند سيأخذ في الاعتبار الوضع في مدينة حلب حينما يقرر ما إذا كان سيلتقي مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، كما أكدت أنها ستطالب بتحقيق دولي في جرائم الحرب المحتملة في سوريا.

 وزير الخارجية الفرنسي قال إنه سيطلب من محكمة العدل الدولية التحقيق في جرائم حرب محتملة في سوريا. وتابع “لا نوافق على ما تفعله روسيا بقصفها لحلب. فرنسا ملتزمة أكثر من أي وقت مضى بإنقاذ سكان حلب”. وأضاف “إذا ما قرر الرئيس (مقابلة بوتين) فلن يكون هذا لتبادل المجاملات”.
وكان الرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند أعلن في مقابلة تلفزيونية نشرت مقاطع منها أمس (الحد التاسع من أكتوبر تشرين الول 2016) أنه لا يزال “يتساءل” ما إذا كان سيستقبل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خلال زيارة الأخير المقررة إلى باريس في 19 تشرين الأول / أكتوبر الحالي، بسبب “جرائم الحرب” التي ترتكب في حلب.
وقال أولاند في مقابلة مع شبكة “تي ام سي” تبث اليوم الاثنين “سألت نفسي السؤال (…) هل سيكون الأمر مفيدا؟ هل هو ضروري؟ هل يمكن أن يشكل ضغطا؟ هل لا يزال بإمكاننا القيام بما يدفعه إلى التوقف عما يقوم به مع النظام السوري، أي تقديم الدعم لقوات النظام الجوية التي تلقي القنابل على السكان في حلب؟”. وتابع الرئيس الفرنسي “إذا هل سيكون علي أن استقبل فلاديمير بوتين؟، لا زلت أطرح هذا السؤال على نفسي”.

السلطة الرابعة : DW : ح.ز/ س.ك (رويترز/ أ.ف.ب)

شارك