السلطة الرابعة : “منصة القاهرة” تطرح مبادرة “أسسها” لقاء مملوك تقضي ببقاء الأسد وتعين نواب له من المعارضة !

السلطة الرابعة : “منصة القاهرة” تطرح مبادرة “أسسها” لقاء مملوك تقضي ببقاء الأسد وتعين نواب له من المعارضة !

كشف القيادي المعارض في “منصة القاهرة” أنور المشرف، أن “المعارضة السورية بالقاهرة تتبنى حالياً مبادرة للحل في سوريا أسستها بناءً على نتائج رئيس مكتب الأمن القومي لدى النظام السوري علي مملوك إلى مصر مؤخراً”.

وتنص المبادرة، وفق تصريحات المشرف لوكالة (سبوتنيك) الروسية، يوم الاثنين، على “تعيين نواب لبشار الأسد من المعارضة السلمية غير المسلحة، وهؤلاء يعرفهم النظام السوري ويتعامل معهم، واستبعاد المعارضة المسلحة تماماً من اللعبة”.

وأردف أن المبادرة تقضي بـ “استبعاد المعارضة التي تؤمن بالحلول المسلحة، والإبقاء على المعارضة السلمية المؤمنة بالحل السياسي فقط كحل للأزمة السورية”.

ولفت المشرف إلى أن “هذه المبادرة لا تقضي بأن يترشح الأسد بشكل شخصي للانتخابات الرئاسية المقبلة، ولكن قيادات نظامه تستطيع أن تنافس في هذه الانتخابات، بحيث لن يكون هناك إقصاء لأحد، وذلك بحال قبل الأسد بهذه المبادرة”.

وتابع “إذا قبل الأسد إشراك المعارضة السلمية المؤمنة بالحل السياسي في نظامه، وتعيين نواب له منهم، بحيث تكون هناك مشاركة طوال المرحلة الانتقالية، فإنه بالتالي لن يكون هناك في مواجهته سوى المسلحين الممولين من بعض الدول التي تريد نشر الإرهاب في سوريا”.

وبالتالي فإنه “عند نهاية الفترة الانتقالية وإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية، لن يكون للإرهابيين أي دور فيها”، وفق المشرف.

وختم القيادي في “منصة القاهرة” للمعارضة السورية، أنور المشرف أن “المعارضة السورية في القاهرة تؤمن بضرورة حماية كافة مؤسسات الدولة السورية، وفي مقدمتها الجيش العربي السوري، الذي يقوم بمهمة سامية في الحفاظ على الأراضي ووحدتها، ويحاول تطهيرها من الجماعات الإرهابية التي تسعى إلى تدميرها”.

وترحب “منصة القاهرة” للمعارضة السورية بلقاء مسؤولين أمنيين وسياسيين من النظام السوري، لافتةً على أنها تؤمن بالحل السياسي في سوريا وليس الحل العسكري.

السلطة الرابعة : روزنة : القاهرة

شارك