السلطة الرابعة : إردوغان عمليات جيشنا تهدف لتأمين السيطرة على الباب ومنبج ولا نعتزم مد العمليات إلى حلب !

السلطة الرابعة : إردوغان عمليات جيشنا تهدف لتأمين السيطرة على الباب ومنبج ولا نعتزم مد العمليات إلى حلب !

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان اليوم الأربعاء (26 أكتوبر تشرين الأول) إن عمليات الجيش التركي في سوريا تهدف لتأمين السيطرة على بلدتي الباب ومنبج لكنه لا يعتزم أن يمد هذه العمليات إلى مدينة حلب.

وأضاف في خطاب في أنقرة “دعونا نقر السلام من أجل سكان حلب. لنبدأ معركة مشتركة ضد التنظيمات الإرهابية. لكن حلب ملك لأهلها. علينا أن نوضح ذلك. ليس من الصائب أن تكون هناك حسابات بشأن حلب.”

وجاءت تصريحات إردوغان بعد تحذير قوات موالية للرئيس السوري بشار الأسد لتركيا من مغبة أي تقدم صوب مواقعها شمال وشرقي حلب قائلة إن أي تحرك من هذا النوع سيواجه “بكل حزم وقوة.”

ومن جانبه قال وزير خارجية تركيا مولود تشاووش أوغلو اليوم إن عملية مخطط لها لاستعادة مدينة الرقة السورية من قبضة تنظيم الدولة الإسلامية ينبغي تنفيذها من جانب قوات محلية ودون مشاركة من وحدات حماية الشعب الكردية.

وتعتبر الولايات المتحدة وحدات حماية الشعب الكردية حليفة لها في القتال ضد تنظيم الدولة الإسلامية لكن تركيا تعتبرها منظمة إرهابية بسبب صلاتها بالمتشددين الأكراد الذين يخوضون تمردا منذ ثلاثة عقود في تركيا.

السلطة الرابعة : رويترز

شارك