السلطة الرابعة : أردوغان : حلب والموصل داخل حدودنا…  ” العاطفية “

السلطة الرابعة : أردوغان : حلب والموصل داخل حدودنا… ” العاطفية “

أحيا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الخميس، ذكرى رحيل مؤسس تركيا الحديثة مصطفى كمال أتاتورك، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن الجذور التاريخية للبلاد أقدم من إعلان الجمهورية في 1923.

وقال أردوغان في خطاب ألقاه في أنقره في الذكرى الثامنة والسبعين لوفاة أتاتورك، رمز تركيا الحديثة: “نتصدى للذين يحاولون تحديد تاريخ دولتنا وأمتنا بـ90 عاما، يجب أن نتخذ كل أنواع التدابير بما فيها إعادة النظر في الكتب المدرسية، ابتداء من المدرسة الابتدائية”.

وأضاف: “إخواننا في القرم والقوقاز وحلب والموصل، يمكن أن يكونوا خارج حدودنا الطبيعية، لكنهم ضمن حدودنا العاطفية”، وفق ما ذكرت وكالة “فرانس برس”.

وفي نفس التوقيت الذي توفي فيه أتاتورك، وقف ملايين الأتراك دقيقتي صمت تكريما لمؤسس الجمهورية التركية، فيما أطلقت صفارات الإنذار في كل أنحاء البلاد.

وزار الملايين ضريح أتاتورك في أنقرة وقصر دولمابهجت في إسطنبول، الذي توفي فيه أول رئيس لتركيا الحديثة.

السلطة الرابعة : سكاي نيوز

شارك