السلطة الرابعة : ألمانيا : الجالية الكُردية تتظاهر ضد الإعتداءات التركية الهمجية على عفرين

السلطة الرابعة : ألمانيا : الجالية الكُردية تتظاهر ضد الإعتداءات التركية الهمجية على عفرين

“عفرين الخضراء هي وردة كردستان” بهذا الشعار نادى جموع المتظاهرين من أبناء الجالية الكردية بالإضافة إلى العديد من الشخصيات السياسية والحقوقية والإعلامية والمستقلين أمس السبت في مدينة فوبرتال الألمانية.

المظاهرة نظمها كل من حزب الإتحاد الديمقراطي PYD ومجلس مدينة فوبرتال الكوردي بالتنسيق مع بيت الشعب الكردي، حيث بدأ التجمع بإحدى شوارع المدينة ومن ثم انطلقت المظاهرة باتجاه مركز المدينة منددين عبر لافتاتهم وشعاراتهم بالهجمات التركية الهمجية الأخيرة على عفرين.

كما ألقى مجموعة من الشخصيات السياسية والناشطين كلماتهم التضامنية بهذه المناسبة ومنهم مسؤولة مجلس المرأة الكوردية في مدينة فوبرتال، السيدة فاطمة، حيث ألقت كلمتها باللغة الألمانية، وأيضًأ تحدث مسؤول حزب الإتحاد الديمقراطي PYD هفال ديرسم، بالإضافة إلى رئيس مجلس البيت الكردي في فوبرتال، هفال متلق، حيث أكدوا في كلماتهم إلى أهمية مدينة عفرين ومدى الوحشية التركية في الإعتداءات المتكررة على المدنيين العزل.


ومن الشخصيات المستقلة التي شاركت في المظاهرة تحدث كل من الدكتور علاء الدين آل رشي، مدير مكتب العلاقات العامة في المركز التعليمي لحقوق الإنسان، مؤكدًا في كلمته إلى أهمية التضامن مع مدينة الزيتون عفرين والتأكيد على وحدة الشعب السوري، وأيضًا تحدث الناشط الحقوقي علي عيسو موضحًا أن مدن الشمال السوري وتحديدًأ عفرين أثبتت على مدار السنوات الأخيرة بأنهم مثال للتعايش المشترك بين جميع المكونات على خلاف المناطق التي طغت عليها سواد الرايات المتشددة.

وعن أهداف المظاهرة صرح كاميران دلو المسؤول عن تنظيم المظاهرة، لموقع السلطة الرابعة بالقول “عبر هذه المظاهرة نعبر عن رفضنا المطلق للإعتداءات التركية على مدينة عفرين ونرفض التدخل التركي في الشأن السوري الداخلي وكذلك قصف المدفعية التركية المتواصل على مدن روج آفا”، مضيفًا دلو “كما نتضامن هنا مع أهداف الثورة الكردية ونؤكد دعمنا المستمر لها ولقواتنا الكردية التي تبذل الدماء والأرواح في سبيل حماية أهلنا وأبنائنا”.

خرجت العديد من المظاهرات التضامنية مع عفرين في الآونة الأخيرة، وشهدت عدة مدن ألمانية وأوروبية العشرات من المظاهرات والوقفات الإحتجاجية الرافضة للعدوان التركي على عفرين.

 

 

السلطة الرابعة : ألمانيا : ميديا محمود

شارك