السلطة الرابعة : منبج : قرارات وتوصيات من الاجتماع الشهري الموسع للمجلس العسكري لمنبج وريفها

السلطة الرابعة : منبج : قرارات وتوصيات من الاجتماع الشهري الموسع للمجلس العسكري لمنبج وريفها

عقد المجلس العسكري لمنبج وريفها اجتماعه الشهري الموسع بتاريخ 30\7\2017. تمت فيه مناقشة الوضع السياسي العام في سوريا وشمال سورية والتطورات التي حصلت و تاثيرها على مدينة منبج. وتم التأكيد بضرورة الاحاطة بالمخاطر المحدقة بالمدينة ولا سيما انها لا تزال مركزا للصراع السياسي بين الاطراف المتدخلة في الازمة السورية.

وتم اتخاذ جملة قرار تعلق بأخذ التدابير اللازمة لحماية منبج من أطماع تلك الجهات المعادية للمشروع الديمقراطي في سوريا، وتهدف كل تحركاتها مع حلفائها وادواتها الى استمرار الازمة السورية وعرقلة مساعي الحل وترغب في تحقيق المزيد من المكاسب على حساب الدم السوري.

وفي خضم تلك المشاريع تبرز اهمية المشروع الديمقراطي الذي وقف ضد تلك المحاولات التقسيمية. ولعل تحرير منبج – ونحن نقترب من الذكرى السنوية الاولى – كان ضربة موجعة لتلك المحاولات التي حاولت تلك الجهات ترسيخها والترويج لمناطق شرق وغرب الفرات وامام هذه التحديات لايزال المجلس العسكري لمنبج وريفها يؤكد انه سيقوم بمهامه بحماية منبج وريفها ضد كل الجهات التي تفكر في ضرب الاستقرار والامان وتجربتها الديمقراطية .

وكما ناقش المجلس في أجتماعه امور تنظيمية وسبل تطوير اداء المجلس ومؤسساته، وتوقف المجلس مطولا على الاخطاء والنواقص التي حصلت في الفترة السابقة، واتخذ القرارات التالية:

– تدارك لتزايد حالات الحوادث بالسيارات العسكرية، تم اتخاذ اجراء اعتقال سائق واحالته للقضاء.
– ايقاف كل سيارة عسكرية غير مرقمة بشكل نظامي.
– تغيير أدارة المشفى العسكري وتنظيم اموره ومنع مراجعة المشفى بدون مهمة رسمية موقعة من القيادة
– يمنع ارتداء اللباس العسكري والتجوال به او حمل السلاح في المدينة بالنسبة لمن يحمل اجازة نظامية.
– ضرورة احترام المؤسسات المدنية، وعدم التدخل بالشؤون المدنية من قبل اي جهة عسكرية.
– فصل احد اعضاء المجلس العسكري بسبب خرقه للقوانين المعمول فيها -تتعلق بزواجه من امراة ثانية-.
وتمت ايضا مناقشة تحضيرات الاحتفال في الذكرى السنوية الاولى لتحرير منبج.
كما تم تشكيل للجان التي تشرف على متابعة و تطبيق هذه القرارات .

 

السلطة الرابعة : منبج : مكتب الاعلام العسكري

شارك