السلطة الرابعة : قوات سوريا الديمقراطية تتوصل لقاتل الأب ” باولو ” في مدينة الرقة

السلطة الرابعة : قوات سوريا الديمقراطية تتوصل لقاتل الأب ” باولو ” في مدينة الرقة

أكد المقاتل المغربي في تنظيم داعش (ع.ع) إن الكاهن الإيطالي، باولو دالوليو، الذي زار مدينة الرقة في تموز 2013 قتل بعد أيام من اختطافه على يد قيادي يدعى “أبو لقمان الرقاوي” بحسب حديث مع صحيفة “الشرق الأوسط”.

وأوضح المقاتل المغربي في تنظيم داعش (ع.ع) أنه بعد مرور عام على الحادثة، اتصلت جمعية كانت على صلة بالفاتيكان عبر وسطاء من تركيا، وطلبوا إجراء مقابلة مع التنظيم على الحدود الفاصلة بين سوريا وتركيا، لمعرفة مصير الأب باولو وصحفي إيطالي اختفى بنفس الفترة، إلا أن القائد العام حينها المسمى بـ “أبو محمد العراقي” حذر من السؤال عن الكاهن، وأكد مقتله فور اختطافه، بحسب المقاتل.

ويعتبر الأب باولو أحد أبرز المؤيدين الأجانب للثورة الشعبية ضد نظام الأسد مطلع عام 2011، ودخل مدينة الرقة عبر الحدود التركية أواخر شهر تموز 2013 وشارك في مظاهرات ضد الأسد قبل أن يطلب لقاء مع قياديين في تنظيم داعش للإفراج عن صحفيين أجانب ودخل مدينة الرقة دون أن يخرج منها.

وينحدر المقاتل المغربي من مدينة الرباط في المغرب، وألقت قوات “سوريا الديموقراطية” (قسد) القبض عليه، في آب الماضي، بعد تسليم نفسه مع مجموعة من المقاتلين الأجانب في صفوف التنظيم.

وفي لقاء صحيفة الشرق الأوسط الذي أجراه الصحقي كمال شيخو يؤكد أن أبو لقمان الرقاوي وهو قيادي بارز في داعش قام بتصفية الأب باولو بعد أيام من زيارة مقرهم عام ٢٠١٣ فيما المعتقلين والمختطفين نقل أغلبهم لسجن الميادين والمسؤول عن ملفهم أردني يكنى أبو مسلم التوحيدي يعرف من هم على قيد الحياة ومن تمت تصفيته .

السلطة الرابعة : موقع  حقيقة الإعلامية : وكالات 

شارك