السلطة الرابعة : أنقرة تتمنى لنظام طهران الاستقرار و تدعو واشنطن الى عدم التدخل في شؤون إيران !

السلطة الرابعة : أنقرة تتمنى لنظام طهران الاستقرار و تدعو واشنطن الى عدم التدخل في شؤون إيران !

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، الأربعاء، أن الرئيس الأمريكي ورئيس الوزراء الإسرائيلي يدعمان الاحتجاجات في إيران، داعيا إياهما إلى تفادي التدخل في شؤون طهران.

وقال أوغلو خلال لقاء مع صحفيين في أنقرة إنه يعارض أي تدخل خارجي في شؤون إيران الداخلية إزاء ما تشهده الآن من احتجاجات، معربا عن أمله في أن الاستقرار والسلام سيعودان قريبا إليها.

وأكد وزير الخارجية التركي أن الإدارة الحالية في إيران تم اختيارها عن طريق الانتخابات، داعيا الدول إلى الكف عن “الكيل بمكيالين” في انتقاداتها لطهران.

وقال أوغلو: “من الجلي تماما من يحاول إثارة المتاعب في إيران، إذا كانت هناك تغيرات فينبغي أن تكون عبر انتخابات”، مضيفا أن تصريح الرئيس الإيراني حسن روحاني حول المظاهرات السلمية كان مهما جدا.

وتعليقا على مكالمة هاتفية أجراها مع نظيره الإيراني قال مولود جاويش أوغلو إن محمد جواد ظريف أبلغه أن المظاهرات في إيران تشبه مظاهرات “جيزي بارك” بإسطنبول التي بدأت بشكل سلمي وتحولت سريعا إلى اشتباكات واحتجاجات مناهضة للحكومة.

واعترف ظريف بسقوط ضحايا بين المتظاهرين والشرطة، مؤكدا أن الحكومة الإيرانية توخت الحيطة والحذر في تعاملها مع المتظاهرين.

وسبق لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن أيّد الاحتجاجات في إيران، معتبرا أن سقوط النظام الإيراني سيؤدي إلى “صداقة” بين الإيرانيين والإسرائيليين.

 

السلطة الرابعة : رووداو – أربيل

شارك